الإمام ناصر محمد اليماني
27 - 10 - 1434 هــ
03 - 09 - 2013 مـ
02:02 صبــــاحاً
ــــــــــــــــــــــ



لا للغزو الأجنبي في الوطن العربي
فاتقوا الله يا حكام العرب ونفّذوا أمر الله في محكم الكتاب لحلّ قضية سوريا الشام ..



بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله ورسله من أوّلهم إلى خاتمهم محمد رسول الله - صلى الله عليه وآله - وسلم وجميع المسلمين في الأولين وفي الآخرين وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين، أمّا بعد..

سلامُ الله عليكم ورحمته وبركاته حبيبي في الله الملك عبد الله ابن عبد العزيز المحترم، وأنصحك بالحقّ وأقول: " فاتّق الله يا أبا متعب فأنت المَلك الأبيّ العربيّ لا يقبل الغزو الأجنبي في الوطن العربي، فلا تُطع الذين ينصحونك أن تدعو أمريكا وحلفاءها إلى ضرب سوريا، فليس مثلك من يرضى بالغزو الأجنبي في الوطن العربي؛ وأنت الرجل الأبيّ العربيّ.

فاحسبها صح يا أبو متعب، فإن انتصرت أمريكا وحلفاؤها على سوريا وحلفائها وأرسوا مزيداً من القواعد في الشرق الأوسط فمن بعد ذلك سوف تستفحِل إسرائيل في الشرق الأوسط فيعتون عتواً كبيراً فتوسّع رقعتها لتحقيق إسرائيل الكبرى كما يطمعون، وقد يطمعون في العبور من خليج العقبة إلى السعودية لا سمح الله، وإن انتصرت سوريا وحلفاؤها فسوف يهدد ذلك أمن المملكة العربية السعودية بسبب العداوة والبغضاء بين السُّنة والشيعة هداهم الله أجمعين إلى الصراط المستقيم.

وربّما يودّ أبو متعب أن يقول: "وما هو الحلّ الذي يُرضي الله يا ناصر محمد اليماني، فأرشدنا إليه إن كنت من الصادقين؟". ومن ثم أقول: إسمع يا أبا متعب، لقد أمرك الله وقادة العرب والمسلمين بالأمر الحقّ فجعل أمره إلى أبي متعب وكافة من مكَّنهم الله في الأرض من المؤمنين، فأمركم ماذا تفعلون في شأن قضية الطائفتين المتقاتلين في سوريا. وقال الله تعالى:
{وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ} صدق الله العظيم [الحجرات:9].

فاتّقوا الله واختاروا لجنةً كبرى مكونة من السُّنة والشيعة ليذهبوا إلى سوريا فيأمروهم أن يضعوا أوزار الحرب وسفك الدماء فيما بينهم ويجنحوا للسلْم والحوار، فإن بغت إحداهما على الأخرى ورفضوا أن يضعوا أوزار الحرب، فهنا تنفِّذ الحكومات العربيّة والإسلاميّة أمر الله في محكم كتابه: {فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ} صدق الله العظيم.

ولا تنظروا إلى أنّ هذا شيعي ولا أنّ هذا سُنّي، بل التزموا بأمر الله إليكم في محكم كتابه وأصلحوا بين أخويكم بغض النظر عن المذهبيّة والتعصّب المذهبي بغير الحقّ، فلا تكونوا مثل حسن نصر الله، والله المستعان عليه، تالله ما تصرفه في القضية السوريّة يُرضي الله بل يُغضب الله، وخلق فتنةً بين السُّنّة والشيعة فلم يعُد فيه خيرٌ لأمّته بعد أن أعرض عن دعوة الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.

ويا أبا متعب، والله ما نصحتُك إلا بما أمركم الله به في محكم كتابه في شأن القضية السوريّة، وما كان على شاكلتها من قضايا المؤمنين في كلّ زمانٍ ومكانٍ جعل الله ناموس الحكم لتحقيق السلم بين المؤمنين في قول الله تعالى:
{فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ}صدق الله العظيم.

فأبلغوا نصيحتي هذه إلى حبيبي في الله الملك عبد الله ابن عبد العزيز آل سعود ما استطعتم بكل حيلةٍ ووسيلةٍ من غير خطرٍ عليكم من الجاهلين الذين لا يعلمون، كونكم في أمّةٍ يرون الحقّ باطلاً والباطل حقاً.

ويا أبا متعب، فما أحوجكم إلى ظهور الإمام المهديّ، وأخشى أن يُضيِّق الله الخناق على المسلمين حتى يُسلِّموا للحقِّ تسليماً أو يعذبهم الله عذاباً أليماً، فاتّقوا الله أحبتي في الله وأبصروا الحقّ في دعوة الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني من قبل أن يُبصِّرُكم الله بالحقّ والعالمين بالدخان المبين. تصديقاً لقول الله تعالى: {بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ يَلْعَبُونَ (9) فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ (10) يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ (11) رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ (12) أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرَى وَقَدْ جَاءهُمْ رَسُولٌ مُّبِينٌ (13) ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقَالُوا مُعَلَّمٌ مَّجْنُونٌ (14) إِنَّا كَاشِفُو الْعَذَابِ قَلِيلاً إِنَّكُمْ عَائِدُونَ (15) يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَى إِنَّا مُنتَقِمُونَ (16)}
صدق الله العظيم [الدخان].

وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين..
أخوكم؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
______________


[ لقراءة البيان من الموسوعة ]

اقتباس المشاركة 114798 من موضوع لا للغزو الأجنبي في الوطن العربي فاتقوا الله ياحكام العرب ونفذوا أمرالله في محكم الكتاب لحل قضية سوريا الشام


الإمام ناصر محمد اليماني
29 - 10 - 1434 هــ
05 - 09 - 2013 مـ
06:00 صباحــاً
ــــــــــــــــــــــ



المهديّ المنتظَر يأمر جميع الأنصار في جميع الأقطار بالحفاظ على أمن الأنصار في كل قطرٍ
فليتقوا الله الواحد القهّار ويطيعوا الأمر ..


بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافّة أنبياء الله ورسله من أوّلهم إلى خاتمهم صلوات ربّي عليهم جميعاً ومن تبعهم ولا نفرّق بين أحدٍ من رسله ونحن له مسلمون، أمّا بعد..

ويا قرة العين "الباحث" عن الحقّ، قال الله تعالى:
{يُؤْتِي الحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ وَمَن يُؤْتَ الحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً وَمَا يَذَّكَّرُ إلاَّ أُوْلُوا الأَلْبَابِ} صدق الله العظيم [البقرة:269].

كمثل أن يؤتي الله الداعية الحكمة في دعوة النّاس إلى سبيل الله على بصيرةٍ من ربّهم فلن تنفع البصيرة فيهتدوا ما لم ترافق البصيرة الحكمة في الدّعوة إلى سبيل الله. تصديقاً لقول الله تعالى:
{ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ ربّك بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ ربّك هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ} صدق الله العظيم [النحل:125].

ولكني أراك تعتب على الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني في بيانه الليّن والمحترم إلى أبي متعب الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود لعلّه يتذكّر أو يخشى! ويا رجل، فهل ترى لو أنّ الإمام ناصر محمد اليماني جرح أبو متعب بكلامٍ فهل ترى أحداً سوف يجرؤ على حمل البيان إلى الديوان الملكي أو إلى قصر الملك عبد الله أو إلى الجهات المختصَّة وفي البيان سبٌّ وشتمٌ للملك عبد الله؟ بل وحتى ولو تجرأ أحدٌ وحمله حتى يسلّمه للملك عبد الله يداً بيدٍ فهل ترى أبا متعب سوف يستجيب بالكلام الفظّ؟ فحتماً سوف تجد فتوى العقل تقول: بل لن يزيده إلا نفوراً وإصراراً على الباطل.

ويا حبيبي في الله "الباحث" لقد آتاني الله الحكمة في الدّعوة حتى أجادلهم بالتي هي أحسن لعلهم يتقون ربّهم فيهتدون، ويا حبيبي في الله تعال لننظر إلى قول فرعون لبني إسرائيل. قال الله تعالى: {
فَحَشَرَ فَنَادَىٰ ﴿٢٣
فَقَالَ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَىٰ﴿٢٤} صدق الله العظيم [النازعات].

وبرغم علم الله بقول فرعون الباطل ولكنّّكم تجدون الله في محكم كتابه أنّه يوصي رسول الله موسى وأخاه هارون -عليهما الصلاة والسلام- أن يستخدما الحكمة في الدّعوة وأن لا يُنَفّرا فرعون بالكلام الفظّ حتى لا تأخذه العزّة بالإثم، ولذلك أمر الله أنبياءه أن يقولوا لفرعون القول اللين الحسن لعله يتذكّر أو يخشى فيتّبع الحقّ من ربّهم، ولذلك قال الله تعالى:
{
اذْهَبَا إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰ ﴿٤٣
فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَىٰ ﴿٤٤} صدق الله العظيم [طه].

فلماذا تلوم علينا يا حبيبي في الله إن استخدمنا الحكمة في الدّعوة المهديّة إلى الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بالحكمة والموعظة الحسنة؟ فليس الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني كما تظنّ كمثل الذين يثنون على الملوك والرؤساء ليُرزقوا منهم أو ليكفّوا شرهم أو ليكسبوا رضوانهم وحاشا لله فلست بأسَفٍ عليهم؛ بل ذلك أمرٌ من الله في محكم كتابه إلى الرسل والأنبياء والمهديّ المنتظر، تصديقاً لقول الله تعالى:
{ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ ربّك بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ ربّك هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ} صدق الله العظيم [النحل:125].

ألا ترى أنّ الحجّة لنا عليك وليست الحجّة لك على الإمام المهديّ حتى تعاتبه بغير الحقّ؟ وأرجو من الله أن يطهِّر قلبك تطهيراً مما كان فيه، وكن من الشاكرين أنْ جعلك الله في الأمّة التي يبعث الله فيها الإمام المهديّ، وكن من الشاكرين أنْ أعثرك الله على دعوة الإمام المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني في عصر الحوار من قبل الظهور، وكن من الشاكرين أنْ هدى الله قلبك إلى الاستجابة لدعوة الإمام المهديّ واتّباع الحقّ من ربّك، فطهَّرَ الله قلبك من الشرك تطهيراً.

ولا يضرُّ الأنصار بعضهم بعضاً فيسبّ أحدهم ملكاً أو رئيسَ دولةٍ عربيّةٍ أو إسلاميّة فيذكره بالاسم كون ذلك سوف يضرّ الأنصار أكثر مما ينفعهم، فحين يطَّلع عليه أحد ضباط البحث السياسيّ في أمن ملوك أو رؤساء الدّول فسوف يرفع تقريراً لملكه أو رئيسه فيقول له: إنّ أنصار ناصر محمد اليماني يسبّونك ويشتمونك وينصبون لك العداء والبغضاء، فمن ثمّ يأمر أمن الدولة بالقبض على أنصار ناصر محمد اليماني في تلك الدولة برغم أنّ الذي شتمه ليس من أنصارنا الذين في دولته؛ بل من أنصارنا في دولة أخرى. ولكن الذين سوف يدفعون الثمن هم أنصار ناصر محمد اليماني الذين في شعْبِ ذلك الملك أو الرئيس،
ولذلك نأمر كافة الأنصار بعدم سبّ وشتم أيٍّ من رؤساء وملوك المسلمين على الإطلاق، فليحافظ الأنصار على أمن بعضهم بعضاً ويحرصون على بعضهم بعضاً، وليس أنّ الأنصاري فقط يفكّر في أمن نفسه وحين يرى أنه في مأمنٍ لو سبّ أو شتم رئيساً أو ملك دولة أخرى ليس في دولته ومن ثم يقول: "وماذا يفعل بي وأنا لست من شعبه ولا في دولته ولا أحتكم بحكمه؟". ويرى أنّه في مأمن كونه ينتمي إلى دولةٍ أخرى.

ومن ثم نقيم عليه الحجّة بالحقّ ونقول: يا حبيبي في الله "الباحث 9/30"، إنّي أراك تشتم آل سعود ألا ترى أنك عرَّضت للخطر أنصار المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني بالمملكة العربيّة السعوديّة؟ وقد تعرضهم للمساءَلة في أمن الدّولة لكون التقرير الأمني سوف يُرفع بأنّ أنصار الإمام ناصر محمد اليماني يشتمون آل سعود ويقولون فيهم كذا وكذا، برغم أنّ أنصارنا في المملكة العربيّة السعوديّة بُرَآءُ من سبِّ وشتم آل سعود ولكنّهم هم من سيدفعون الثمن لو ينجرف الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني لإرضاء قومٍ آخرين فيسبّ ويشتم آل سعود ليرضي الأنصاري "الباحث". وهيهات هيهات أن يتبع الحقّ أهواءكم؛ بل أتَّبع أحسن القول في محكم الكتاب؛ بل الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ذو عقلٍ رشيدٍ يدعو بالبيان الحقّ للقرآن المجيد لنهديهم إلى صراط العزيز الحميد على بصيرةٍ من الله، ونلتزم في دعوتنا بالحكمة والموعظة الحسنة، وحتى في دعوتنا لأعدائنا كذلك نستخدم الحكمة في دعوتنا. تصديقاً لقول الله تعالى:
{وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (33) ولا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34) وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (35)} صدق الله العظيم [فصلت].

وأقمنا عليك الحجّة بالحقّ يا حبيبي في الله الباحث، ونعم؛ فأحياناً تجد الإمام المهديّ فظّاً في خطابه لقومٍ آخرين ممن علِمْنا أنّهم من شياطين البشر من الذين يُظهرون الإيمان ويُبطنون الكفر والمكر للصدِّ عن اتّباع الذّكر، فأعلم مع من تكون الغِلظة يا حبيبي في الله "الباحث 30/9" فكن من الشاكرين يا قرة عيني، وما كان للإمام المهديّ الحقّ أن يتّبع أهواء أنصاره ولا أهواء المسلمين ولا أهواء أحدٍ من العالمين؛ بل أنطق بالحقّ وأهدي إلى صراطٍ مستقيمٍ على بيِّنة من ربّي فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر، وما أنا عليهم بوكيل وما علينا إلا البلاغ فبلغوا بياني إلى الملك عبد الله أحبتي في الله فتبرأ ذمّتكم.

وبالنسبة للحلّ في القضيّة السوريّة فليس أنّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني هو من حكَمَ بذلك الحلّ؛ بل ذلكم حكم الله إليكم في محكم كتابه، فلو كنتم على كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ لَما أفتى حسن نصر الله حزبه اللبناني بالهجوم على الشعب السوريّ لينصروا طائفةَ الشيعة، وكذلك لو كان علماء السُّنة على الحقّ لما أفتوا أتباعهم بالقتال مع أصحاب السّنة في سوريا، فهل هذا هو الحلّ للقضيّة السوريّة في نظركم أن تفتوا المؤمنين بسفك دماء بعضهم بعضاً؟ ولا ننكر ظلم الحكّام في دويلاتهم ولكن ليس هذا هو الحلّ أن يقتَتِل شعوب المسلمين فيما بينهم كونه محرَّمٌ عليهم أن يسفكوا دماء بعضهم بعضاً، وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمن متعمداً. تصديقاً لقول الله تعالى:
{وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَنْ يَقْتُلَ مُؤْمِنًا إِلَّا خَطَأً} صدق الله العظيم [النساء:92].


أي بغير قصدٍ إلا أن يكون لإقامة حدود الله فيقتل النفس بالحقّ من غير ظلمٍ، فأمّا القتالٌ وقتلُ المؤمنين بعضهم بعضاً، فاتقوا الله يا من يفتون بقتال المؤمنين فيما بينهم ليسفك دماء بعضهم بعضاً بسبب التعصب المذهبيّ، فتذكروا قول الله تعالى:
{وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا (93)} صدق الله العظيم [النساء].

فقد كثر الفساد في البرِّ والبحر ومُلِئَت بصرى العراق بالفساد الدمويّ، ويوجد فيها فسادٌ كبيرٌ وجرائم كبرى يندى لها الجبين وتبكي منها العيون، فهل خلّف التحرير الأمريكي وحلفاؤه للشعب العراقي خيراً؟ بل دمارٌ كبيرٌ وجعلوه شِيعاً وأحزاباً يقتل بعضهم بعضاً.

ورجوت من الله أن يرحمهم برحمته ويرحم المؤمنين في سوريا ومصر وفي كل مكانٍ في العالمين، فليس للإمام المهديّ المنتظر حولٌ ولا قوة في عصر الحوار من قبل الظهور حتى نرفع الظلم عن المظلومين، ولكن من بعد الفتح المبين والنّصر والتمكين في العالمين من الله العزيز الحكيم، فسوف ننتقم للمظلوم من الظالم ولن تأخذنا في الله لومة لائمٍ ونرفع ظلم الإنسان عن أخيه الإنسان ونسعى إلى تحقيق السلام العالميّ بين شعوب البشر وإلى التعايش السلميّ بين المسلم والكافر، وما بعث الله المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني إلا رحمةً للعالمين.

وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
_____________

[ لقراءة البيان من الموسوعة ]

اضغط هنا لقراءة البيان المقتبس..

.......
الله المستعان هو حسبنا ونعم الوكيل
اعداء الله حاسبينها صح اضرموا نار العداوة بين السنة والشيعة حتى يكون لهم مدخل للحل في قضية سوريا بطريقتهم ووالله ان دخول امريكا الاراضي السورية اكبر خطر على الجزيرة العربية
ويا امامنا ان لم يبلغ الملك رسالتك هذه احد من العالمين نسال الله ان يبلغه لو برؤيا في المنام فالملك فيه خير لولا من حوله من يشكلون ابواب مؤصدة دونه والعالم الخارجي
ياربنا يانعيمنا الاعظم ادرك الامة بالهداية قبل ان يعرضوا عن الحق واجمع للامام امر الشعب اليمني انت نعم المولى ونعم النصير

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

الحمد لله رب العالمين ،

صلّى الله وملائكته عليك وعلى أنبيائه ورسله وأنصارهم وأنصارك وآلكم أجمعين وسلّم تسليماً كثيرا؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نعم القول ماقاله إمام الخير والبركة
سلام الله على احبابه من بدءهم بالحب وعلى كل عباد الله الموحدين
فأبلغوا نصيحتي هذه إلى حبيبي في الله الملك عبد الله ابن عبد العزيز آل سعود مااستطعتم بكل حيلة ووسيلة من غير خطر عليكم من الجاهلين الذين لا يعلمون كونكم في أمة يرون الحق باطلاً والباطل حقا.
ويا أبا متعب فما أحوجكم إلى ظهور الإمام المهدي, وأخشى أن يضيق الله الخناق على المسلمين حتى يسلموا للحق تسليما أو يعذبهم الله عذابا أليما , فاتقوا الله أحبتي في الله وأبصروا الحق في دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني من قبل أن يبصركم الله بالحق والعالمين بالدخان المبين .تصديقا لقول الله تعالى:
{بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ يَلْعَبُونَ (9) فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ (10) يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ (11) رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ (12) أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرَى وَقَدْ جَاءهُمْ رَسُولٌ مُّبِينٌ (13) ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقَالُوا مُعَلَّمٌ مَّجْنُونٌ (14) إِنَّا كَاشِفُو الْعَذَابِ قَلِيلاً إِنَّكُمْ عَائِدُونَ (15) يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَى إِنَّا مُنتَقِمُونَ (16)} صدق الله العظيم [الدخان]
انتهى الاقتباس
بسم الله الرحمن الرحيم
وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين
والسلام على إمامنا صاحب علم الكتاب والقول الصواب آخر خلفاء الله أجمعين وعلى آل بيته الأطهار وأنصاره السابقين الأبرار.
بسم الله الرحمن الرحيم. وَلَقَدْ صَرَّفْنَا فِي هَٰذَا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِن كُلِّ مَثَلٍ ۚ وَكَانَ الْإِنسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا (54) وَمَا مَنَعَ النَّاسَ أَن يُؤْمِنُوا إِذْ جَاءَهُمُ الْهُدَىٰ وَيَسْتَغْفِرُوا رَبَّهُمْ إِلَّا أَن تَأْتِيَهُمْ سُنَّةُ الْأَوَّلِينَ أَوْ يَأْتِيَهُمُ الْعَذَابُ قُبُلًا (55) وَمَا نُرْسِلُ الْمُرْسَلِينَ إِلَّا مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ ۚ وَيُجَادِلُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِالْبَاطِلِ لِيُدْحِضُوا بِهِ الْحَقَّ ۖ وَاتَّخَذُوا آيَاتِي وَمَا أُنذِرُوا هُزُوًا (56) وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ ۚ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا ۖ وَإِن تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَىٰ فَلَن يَهْتَدُوا إِذًا أَبَدًا (57) وَرَبُّكَ الْغَفُورُ ذُو الرَّحْمَةِ ۖ لَوْ يُؤَاخِذُهُم بِمَا كَسَبُوا لَعَجَّلَ لَهُمُ الْعَذَابَ ۚ بَل لَّهُم مَّوْعِدٌ لَّن يَجِدُوا مِن دُونِهِ مَوْئِلًا (58) وَتِلْكَ الْقُرَىٰ أَهْلَكْنَاهُمْ لَمَّا ظَلَمُوا وَجَعَلْنَا لِمَهْلِكِهِم مَّوْعِدًا (59) وَإِذْ قَالَ مُوسَىٰ لِفَتَاهُ لَا أَبْرَحُ حَتَّىٰ أَبْلُغَ مَجْمَعَ الْبَحْرَيْنِ أَوْ أَمْضِيَ حُقُبًا (60) فَلَمَّا بَلَغَا مَجْمَعَ بَيْنِهِمَا نَسِيَا حُوتَهُمَا فَاتَّخَذَ سَبِيلَهُ فِي الْبَحْرِ سَرَبًا (61)صدق الله العظيم. سورة الكهف

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

الحمد لله رب العالمين ،


اخي وحبيبي وقرة عيني / الباحث30/9, صلّى الله وملائكته عليك وعلى أنبيائه ورسله وأنصارهم وآلكم أجمعين وسلّم تسليماً كثيرا؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شرح الله صدرك ويسر أمرك وفرج همك ونفس كربتك وأذهب عنك الغضب..لاآلومك حبيبي صدقت في الكثير مما قلت وجميعهم ظلموا أنفسهم..ولكن حبيبي أرجوك لا تغضب فحن نحن الأنصار نختلف عن عبد الله ورسوله الإمام صلّى الله وملائكته عليه وعلى أنبيائه ورسله وأنصارهم وأنصاره وآلكم أجمعين وسلّم تسليماً كثيرا؛

هو أرسل للناس كافة طيبهم وخبيثهم مجرمهم وطاغيهم كافرهم ونصرانيهم ويهوديهم وبوذيهم وهندوسيهم وجميع المعتقدات الباطلة ماظهر لنا منها وما بطن..وأقسم بالله العلي الكبير لو أنك بحثت لوجت خطاب الإمام لبوش المجرم لايختلف عن خطاب غيره إصبر حبيبي ونحن معك نعلم ونصبر ونتصابر فليس لنا سوى بعضنا يوم تأتي السماء بدخان وعذاب,,

( إليك جزء مقتص من بيان الإمام المهدي إلى السيسي ومحمد مرسي )

خالفوا حكم الله فتشتّتوا وتفرّقوا إلى أحزابٍ، ومن ثم شتت الله بين قلوبهم فجعلهم أعداءً لبعضهم البعض ليذيق بعضهم بأس بعضٍ كونهم أعرضوا عن اتّباع نعمة الله عليهم القرآن العظيم الذي لو اتّبعوه لألّف الله بين قلوبهم بعد إذ كانوا أعداءً وأصبحوا بنعمة الله إخواناً كما ألّف بين قلوبهم الذين اتّبعوه بادئ أمرنا هذا. تصديقاً لقول الله تعالى:
{وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَتَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَاناً وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ}
صدق الله العظيم [آل عمران:103]

ولا نزال ندعو إلى اتّباع كتاب الله القرآن العظيم والاحتكام إليه لكافة المختلفين من الأحزاب، ولذلك يا أبا خالد لن تجدوا الإمام المهدي ناصر محمد اليماني ينحاز إلى أيٍّ من الأحزاب في شعوب المسلمين كوني لست منهم في شيء على الإطلاق تنفيذاً لأمر الله في محكم كتابه:
{إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُواْ دِينَهُمْ وَكَانُواْ شِيَعاً لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُواْ يَفْعَلُونَ(159)}
صدق الله العظيم [الأنعام]

ويا أبا خالد، إن الإمام المهدي ليحذو حذوَ جدّه محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - فأُحقّ الحقّ بإذن الله وأُبطل الباطل بإذن الله وجعلني الله حكماً بالحقّ بين المختلفين،
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــإنتهى كلامه ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اللهم إجمعني بأحبتي جميعهم عند الركن اليمان - الشيعي - والسني - الصوفي والمسيحي - واليهودي - اللهم إنهم ونحن كفرنا بما كنا به من ظلم وشرك وإجتمعنا هنا على قلب رجل واحد فاغفر لنا وأرحمنا وأرضى عنا يا أرحم الرآحمين,

سامحني حبيبي إذا أخطأة في التعبير ياقرة عيني فدآك أبي وامي...فديـــــــتك,

أقدر أطلب منك طلب حبيبي,


إمامي أشهد الله أني قد أرسلت بيانك لمسؤلين كبار وهم سيتناقلونه فيما بينهم حتى يصل للملك,

أأكد لك أنهم قريبين منه


ملاحظة هامة..أرسلته على إيملاتهم الخاصة وهي عندي وأنا أعرفهم يتسابقون على الخبر,
بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على جميع الأنبياء والمرسلين وآل بيتهم الأطهار وعلى المهدي المنتظر وآل بيته الأبرار وعلى جميع الأنصار السابقين الأخيار إلى اليوم الآخر السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال تعالى:
{ وَقُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا }
صدق الله العظيم [الإسراء:81].

الإمام ناصر محمد اليماني
27 - 10 - 1434 هــ
03 - 09 - 2013 مـ
02:02 صبــــاحاً
__________




لا للغزو الأجنبي في الوطن العربي فاتقوا الله ياحكام العرب ونفذوا أمرالله في محكم الكتاب لحل قضية سوريا الشام.


بسم الله الرحمن الرحيم , والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله ورسله من أولهم إلى خاتمهم محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وجميع المسلمين في الأولين وفي الآخرين وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين ,أما بعد:
سلام الله عليكم ورحمته وبركاته حبيبي في الله الملك عبد الله إبن عبد العزيز المحترم ,وأنصحك بالحق وأقول :"فاتق الله يا أبا متعب فأنت الملك الأبي العربي لا يقبل الغزو الأجنبي في الوطن العربي فلا تطع الذين ينصحوك أن تدعُ أمريكا وحلفائها إلى ضرب سوريا , فليس مثلك من يرضى بالغزو الأجنبي في الوطن العربي ؛ وأنت الرجل الأبي العربي فاحسبها صح يا أبو متعب
فإن انتصرت أمريكا وحلفائها على سوريا وحلفائها وأرسوا مزيدا من القواعد في الشرق الأوسط ,فمن بعد ذلك سوف تستفحل إسرائيل في الشرق الأوسط , فيعتوا عتواً كبيراً , فتوسع رقعتها لتحقيق إسرائيل الكبرى كما يطمعون , وقد يطمعوا في العبور من خليج العقبة إلى السعودية لا سمح الله .
وإن انتصرت سوريا وحلفائها فسوف يهدد ذلك أمن المملكة العربية السعودية بسبب العداوة والبغضاء بين السنة والشيعة هداهم الله أجمعين إلى الصراط المستقيم ".
وربما يود أبو متعب أن يقول : "وما هو الحل الذي يرضي الله يا ناصر محمد اليماني ,فأرشدنا إليه إن كنت من الصادقين ؟"
ومن ثم أقول :إسمع يا أبا متعب لقد أمرك الله وقادة العرب والمسلمين بالأمر الحق فجعل أمره إلى أبي متعب وكافة من مكنهم الله في الأرض من المؤمنين, فأمركم ماذا تفعلون في شأن قضية الطائفتين المتقاتلين في سوريا , وقال الله تعالى:
{وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا ۖ فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ ۚ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا ۖ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ }صدق الله العظيم [الحجرات :9]
فاتقوا الله واختاروا لجنة كبرى مكونه من السنة والشيعة ليذهبوا إلى سوريا فيأمروهم أن يضعوا أوزار الحرب وسفك الدماء فيما بينهم ويجنحوا للسلْم والحوار فإن بغت إحداهما على الأخرى ورفضوا أن يضعوا أوزار الحرب ,فهنا تنفذ الحكومات العربية والإسلامية أمر الله في محكم كتابه :
{فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ ۚ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا ۖ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ }صدق الله العظيم

ولا تنظروا إلى أن هذا شيعي ولا أن هذا سني بل التزموا بأمر الله إليكم في محكم كتابه وأصلحوا بين أخويكم بغض النظر عن المذهبية والتعصب المذهبي بغير الحق فلا تكونوا مثل حسن نصر الله , والله المستعان عليه, تالله ما تصرفه في القضية السورية يرضي الله بل يغضب الله , وخلق فتنة بين السنة والشيعة فلم يعد فيه خيرا لأمته بعد أن أعرض عن دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني .

ويا أبا متعب , والله ما نصحتك إلا بما أمركم الله به في محكم كتابه في شأن القضية السورية وما كان على شاكلتها من قضايا المؤمنين في كل زمان ومكان جعل الله ناموس الحكم لتحقيق السلم بين المؤمنين في قول الله تعالى:
{فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ ۚ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا ۖ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ }
صدق الله العظيم
فأبلغوا نصيحتي هذه إلى حبيبي في الله الملك عبد الله ابن عبد العزيز آل سعود مااستطعتم بكل حيلة ووسيلة من غير خطر عليكم من الجاهلين الذين لا يعلمون كونكم في أمة يرون الحق باطلاً والباطل حقا.
ويا أبا متعب فما أحوجكم إلى ظهور الإمام المهدي, وأخشى أن يضيق الله الخناق على المسلمين حتى يسلموا للحق تسليما أو يعذبهم الله عذابا أليما , فاتقوا الله أحبتي في الله وأبصروا الحق في دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني من قبل أن يبصركم الله بالحق والعالمين بالدخان المبين .تصديقا لقول الله تعالى:
{بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ يَلْعَبُونَ (9) فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ (10) يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ (11) رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ (12) أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرَى وَقَدْ جَاءهُمْ رَسُولٌ مُّبِينٌ (13) ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقَالُوا مُعَلَّمٌ مَّجْنُونٌ (14) إِنَّا كَاشِفُو الْعَذَابِ قَلِيلاً إِنَّكُمْ عَائِدُونَ (15) يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَى إِنَّا مُنتَقِمُونَ (16)} صدق الله العظيم [الدخان]

وسلامٌ على المرسلين , والحمد لله رب العالمين ..
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
انتهى الاقتباس من الإمام ناصر محمد اليماني
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صدقت وبالحق نطقت يا امام ومفتي الامة واشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول واشهد ان جميع الانبياء انبياء الله ورسله لا افرق بينهم واشهد ان المهدي المنتظر هو ناصر محمد اليماني ناصرا لمحمد رسول الله والدين الذي ارتضاه الله وهو دين الاسلام
اعوذ بك ربي ان ارضى بشئ حتى ترضى ويتحقق نعيمك الاعظم من جنتك ويتحقق رضوانك في نفسك يا ارحم الراحمين

والصلاة و السلام على جميع الأنبياء و المرسلين وإمام العالمين ناصر محمد اليماني الهادي المهتدي الداعي للاحتكام إالى كتاب الله القرآن العظيم,وعلى من اتبعهم وسار على نهجهم..
قال سبحانه وتعالى: {فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُواْ فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجًا مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيمًا} [النساء الآية 65].
إقتباس من بيان الإمام ناصر محمد اليماني أيّده الله بنصره ومكَّن له في الأرض:
ويا أبا متعب , والله ما نصحتك إلا بما أمركم الله به في محكم كتابه في شأن القضية السورية وما كان على شاكلتها من قضايا المؤمنين في كل زمان ومكان جعل الله ناموس الحكم لتحقيق السلم بين المؤمنين في قول الله تعالى:
{فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ ۚ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا ۖ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ } صدق الله العظيم
فأبلغوا نصيحتي هذه إلى حبيبي في الله الملك عبد الله ابن عبد العزيز آل سعود مااستطعتم بكل حيلة ووسيلة من غير خطر عليكم من الجاهلين الذين لا يعلمون كونكم في أمة يرون الحق باطلاً والباطل حقا.
ويا أبا متعب فما أحوجكم إلى ظهور الإمام المهدي, وأخشى أن يضيق الله الخناق على المسلمين حتى يسلموا للحق تسليما أو يعذبهم الله عذابا أليما , فاتقوا الله أحبتي في الله وأبصروا الحق في دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني من قبل أن يبصركم الله بالحق والعالمين بالدخان المبين .تصديقا لقول الله تعالى:
{بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ يَلْعَبُونَ (9) فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ (10) يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ (11) رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ (12) أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرَى وَقَدْ جَاءهُمْ رَسُولٌ مُّبِينٌ (13) ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقَالُوا مُعَلَّمٌ مَّجْنُونٌ (14) إِنَّا كَاشِفُو الْعَذَابِ قَلِيلاً إِنَّكُمْ عَائِدُونَ (15) يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَى إِنَّا مُنتَقِمُونَ (16)} صدق الله العظيم [الدخان]

وسلامٌ على المرسلين , والحمد لله رب العالمين ..
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
انتهى الاقتباس

صدق الله وصدق خليفته بأن لاحل لما اختلفوا فيه إلا بالرجوع لحكم الله في كتابه,فهاهم يشهدون ماحل بهم وبأمتهم نتيجة الاحتكام إلى غير كتاب الله,قال عز وجل:
{أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ} [المائدة الآية 50].
وقال سبحانه: {وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ} [المائدة الآية 44]
وقال الله تعالى:{وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ} [المائدة الآية 45]
وقال سبحانه:{وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ} [المائدة الآية 47].
أسأل الله أن يحيي قلوبهم ويهديهم ويبصرهم وحكام المسلمين الحق ليقفوا إلى صف المهدي المنتظر الذي يقول لهم:
[لا للغزو الأجنبي في الوطن العربي فاتقوا الله ياحكام العرب ونفذوا أمرالله في محكم الكتاب لحل قضية سوريا الشام ]
اللهم أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه، واجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه، وأدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين.


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم ألأنبياء والمرسلين وعلى اله وصحبه الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ماهو المنهج والسبيل الذي ستسلكه دولة العراق والشام الإسلامية وجبهة النصرة والأولية الإسلامية ألأخرى التي تقاتل بشار

موقفها الشرعي سيكون

http://www.youtube.com/watch?v=khi-bsmIvNA


فهل يفعلها بشار ويدعوهم للتحاكم لكتاب الله


بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على كافة الانبياء والمرسلين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ندعو الله تعالى أن يصل بيان ونصيحة الخليفة الامام عليه الصلاة والسلام لسمو الملك عبدالله ابن عبد العزيز وان يستجيب لحكم الله تعالى الحق والأجرعظيم لمن تصل بين يديه الامانة ممن يحيطون بالملك ثم ينقلوها بالحق فجميع البلاد في خطر شديد بسبب التحزب والتفرق كأنهم رجعوا الى ظلام عصر الجاهليه الأولى قبل أن يوحدهم الاسلام ولا يوجد حل ولا نجاه ابدا الا بالاحتكام لكتاب الله تعالى وقد وعدهم الله تعالى وغيرهم ممن بالحكم بجميع دول المسلمين أن يعز الله حكمهم ويزيدهم خيرا كثيرا لهم ان استجابوا للحق وحزب الله هم الغالبون والامر لله وحده من قبل ومن بعد نسأل الله تعالى الهداية للناس أجمعين .

أسأل الله أن يحيي قلوبهم ويهديهم ويبصرهم وحكام المسلمين الحق ليقفوا إلى صف المهدي المنتظر الذي يقول لهم:
[لا للغزو الأجنبي في الوطن العربي فاتقوا الله ياحكام العرب ونفذوا أمرالله في محكم الكتاب لحل قضية سوريا الشام ]
اللهم أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه، واجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه، وأدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين.

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم ألأنبياء والمرسلين وعلى اله وصحبه الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي الكريم رضوان الله اكبر

ارجوا ان تفهم مشاركتي جيدا فقد ذهبت بعيدا











فاحسبها صح يا أبو متعب،
فإن انتصرت أمريكا وحلفاؤها على سوريا وحلفائها وأرسوا مزيداً من القواعد في الشرق الأوسط، فمن بعد ذلك سوف تستفحِل إسرائيل في الشرق الأوسط فيعتون عتواً كبيراً فتوسع رقعتها لتحقيق إسرائيل الكبرى كما يطمعون، وقد يطمعون في العبور من خليج العقبة إلى السعودية لا سمح الله، وإن انتصرت سوريا وحلفاؤها فسوف يهدد ذلك أمن المملكة العربية السعودية بسبب العداوة والبغضاء بين السنة والشيعة هداهم الله أجمعين إلى الصراط المستقيم ".
انتهى الاقتباس من الإمام ناصر محمد اليماني


فاتقوا الله واختاروا لجنة كبرى مكونة من السنة والشيعة ليذهبوا إلى سوريا فيأمروهم أن يضعوا أوزار الحرب وسفك الدماء فيما بينهم ويجنحوا للسلْم والحوار، فإن بغت إحداهما على الأخرى ورفضوا أن يضعوا أوزار الحرب، فهنا تنفِّذ الحكومات العربية والإسلامية أمر الله في محكم كتابه:
{ فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ }
صدق الله العظيم انتهى الاقتباس من الإمام ناصر محمد اليماني
ويا أبا متعب، فما أحوجكم إلى ظهور الإمام المهدي، وأخشى أن يُضيِّق الله الخناق على المسلمين حتى يُسلِّموا للحقِّ تسليماً أو يعذبهم الله عذاباً أليماً، فاتقوا الله أحبتي في الله وأبصروا الحق في دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني من قبل أن يُبصِّرُكم الله بالحق والعالمين بالدخان المبين.تصديقا لقول الله تعالى:
{ بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ يَلْعَبُونَ (9) فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ (10) يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ (11) رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ (12) أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرَى وَقَدْ جَاءهُمْ رَسُولٌ مُّبِينٌ (13) ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقَالُوا مُعَلَّمٌ مَّجْنُونٌ (14) إِنَّا كَاشِفُو الْعَذَابِ قَلِيلاً إِنَّكُمْ عَائِدُونَ (15) يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَى إِنَّا مُنتَقِمُونَ (16) }
صدق الله العظيم [الدخان]
انتهى الاقتباس من الإمام ناصر محمد اليماني
فأبلغوا نصيحتي هذه إلى حبيبي في الله الملك عبد الله ابن عبد العزيز آل سعود ما استطعتم بكل حيلة ووسيلة من غير خطر عليكم من الجاهلين الذين لا يعلمون، كونكم في أمة يرون الحق باطلاً والباطل حقاً.
انتهى الاقتباس من الإمام ناصر محمد اليماني

بســـــــم اللـــــه الرحمـــــن الرحيـــــــم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين وعلى آله الطاهرين، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

ونقول سمعاً وطاعةً لإمام الهدى إلى الصراط المستقيم، سنبلِّغُ بيانك الكريم إلى ملك المملكة العربية السعودية عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، ما استطعنا بكل حيلة ووسيلة، ونسأل الله أن يهدي حاشيته ليبلغوه رسالتك يا إمام العالمين وهادينا إلى سبيل نعيم رضوان ربنا، ومخلصنا من شبهات الشرك ومنقينا من خزعبلات علماء الضلالة الذين يجتهدون في دين الله تحريفاً لكتابه الكريم، فالحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا ان هدانا الله، وسلام الله على إمامنا المهدي وعلى المرسلين والحمد لله رب العالمين .
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

( إِنَّ الَّذِينَ عِنْدَ رَبِّكَ لَا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيُسَبِّحُونَهُ وَلَهُ يَسْجُدُونَ )


(الَّذِينَ يَحْمِلُونَ الْعَرْشَ وَمَنْ حَوْلَهُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيُؤْمِنُونَ بِهِ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَحْمَةً وَعِلْمًا فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ ﴿٧﴾

لاحول ولاقوه الابالله

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

الحمد لله رب العالمين ،

إخوتي وأحبائي وقرة عيني .. صلّى الله وملائكته عليكم وعلى أنبيائه ورسله وأنصارهم وآلهم وآلكم أجمعين وسلّم تسليماً كثيرا؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

اللهم أغفر لنا ولهم أجمعين وتب علينا وعليهم يارب العالمين. يا قومنا لاتقسوا على بعضكم البعض.

فقد قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم

« كل ابن آدم خطاء، وخير الخطَّائين التوّابون »

وأنا منكم لاأضمن نفسي أرجو من الله أن يحميكم ويحمينا من كبائر الأخطاء فما يزال بعضنا يجهل وبعضنا يروض نفسه لتستقيم,

بارك الله لي بكم أجمعين وحمانا من الشيطان الرجيم,

اللهم أشهد أني قد كفر بما كنت عليه من قبل إلا ماصح منه

من قبل أن أؤمن بما جاء به عبدك وحبيبك


( ناصر محمد اليماني صلّى الله وملائكته عليه وعلى أنبيائك ورسلك وأنصارهم وآلهم أجمعين وسلّم تسليماً كثيرا؛ )

( تَرِبَتْ يَدَاكَ التي كتبت يا أخي وحبيبي / رضوان الله أكبر.. لا فُـضَّ فُـوكَ )

لا فُـضَّ فُـوكَ، وَلا انْطَوَى لَكَ مِنْبَرٌ
يَـــــــــا مُـــتْـــعَـــةَ الآذَانِ، وَالأحْــــــــدَاقِ


والحمد لله رب العالمين,
بسم الله الرحمن الرحيم


وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَاصْبِرُوا إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ)
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليك يا حبيبي يا قرة عيني يا حامل الرسالة من ربك وربنا يا حبيبي أسأل الله أن يصبرك على ما تلقاه من غيض وإني لأثق ثقة عمياء بأنك تغفر للناس أجمعين بل وتسأل الله أن يغفر لهم فيما ارتكبوا بحقك لأنك علمتنا أن نعفوا ونصفح من تعليم الله لنا في كتابه الكريم فصبراً حبيبي إن فرج الله قريب وآت لا محالة ,,

اللهم لا إله إلا أنت آمنت بأن عبدك وخليفتك ناصر محمد اليماني ((((صلى الله عليه وسلم وعلى جميع رسله وأنصارهم السابقون منهم واللاحقون إلى أن يشاء الله ))) يتلقى الوحي التفهيمي منك ولا ينبغي له أن يقرر من تلقاء نفسه وإنما أمره من لدنك يا كريم فأنا لا أعراض ما يقوله أبداً وأثق في كلامه لأن كلامه من كتابك يا حبيبي ولا أشك ولا قدر أنملة في ذلك أبداً فاشهد يا ربي واشهدوا يا أنصار وأشهد خلق الله أجمعين وأسأل الله أن يسمع الموتى وجميع خلقه شهادتي هذه ..

كالبنيان المرصوص يا أنصار هذا ما يرضاه الله ,,

وصلاة على المرسلين والحمد لله رب العالمين ,,
الإمام ناصر محمد اليماني
27 - 10 - 1434
هــ
03 - 09 - 2013
مـ
02:02
صبــــاحاً
__________


لا للغزو الأجنبي في الوطن العربي، فاتقوا الله ياحكام العرب!
ونفذوا أمر الله في محكم الكتاب لحل قضية سوريا الشام..





بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله ورسله من أولهم إلى خاتمهم محمد رسول الله

- صلى الله عليه وآله وسلم-

وجميع المسلمين في الأولين وفي الآخرين

وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين، أما بعد..




سلام الله عليكم ورحمته وبركاته حبيبي في الله الملك عبد الله ابن عبد العزيز المحترم، وأنصحك بالحق وأقول:

" فاتق الله يا أبا متعب فأنت الملك الأبي العربي لا يقبل الغزو الأجنبي في الوطن العربي، فلا تُطع الذين ينصحونك أن تدعو أمريكا وحلفاءها إلى ضرب سوريا، فليس مثلك من يرضى بالغزو الأجنبي في الوطن العربي؛ وأنت الرجل الأبي العربي.


فاحسبها صح يا أبو متعب،

فإن انتصرت أمريكا وحلفاؤها على سوريا

وحلفائها وأرسوا مزيداً من القواعد في الشرق الأوسط،

فمن بعد ذلك سوف تستفحِل إسرائيل في الشرق الأوسط

فيعتون عتواً كبيراً فتوسع رقعتها لتحقيق إسرائيل الكبرى

كما يطمعون، وقد يطمعون في العبور من خليج العقبة إلى السعودية لا سمح الله، وإن انتصرت سوريا وحلفاؤها فسوف يهدد ذلك أمن المملكة العربية السعودية بسبب العداوة والبغضاء بين السنة والشيعة هداهم الله أجمعين إلى الصراط المستقيم ".


وربما يود أبو متعب أن يقول:

" وما هو الحل الذي يُرضي الله يا ناصر محمد اليماني؟،

فأرشدنا إليه إن كنت من الصادقين ؟ ".



ومن ثم أقول:

إسمع يا أبا متعب، لقد أمرك الله وقادة العرب والمسلمين

بالأمر الحق فجعل أمره إلى أبي متعب وكافة من مكَّنهم الله في الأرض من المؤمنين، فأمركم ماذا تفعلون في شأن قضية الطائفتين المتقاتلين في سوريا، وقال الله تعالى:



{ وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ }
صدق الله العظيم [الحجرات:9]

فاتقوا الله واختاروا لجنة كبرى مكونة من السنة والشيعة ليذهبوا إلى سوريا فيأمروهم أن يضعوا أوزار الحرب وسفك الدماء فيما بينهم ويجنحوا للسلْم والحوار، فإن بغت إحداهما على الأخرى ورفضوا أن يضعوا أوزار الحرب، فهنا تنفِّذ الحكومات العربية والإسلامية أمر الله في محكم كتابه:



{ فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي

حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ

وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ }
صدق الله العظيم

ولا تنظروا إلى أن هذا شيعي ولا أن هذا سني،

بل التزموا بأمر الله إليكم في محكم كتابه

وأصلحوا بين أخويكم بغض النظر عن المذهبية

والتعصب المذهبي بغير الحق، فلا تكونوا مثل حسن نصر الله،

والله المستعان عليه، تالله ما تصرفه في القضية السورية يُرضي الله بل يُغضب الله، وخلق فتنة بين السنة والشيعة فلم يعُد فيه خيراً لأمته بعد أن أعرض عن دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.


ويا أبا متعب، والله ما نصحتُك إلا بما أمركم الله به في محكم كتابه في شأن القضية السورية، وما كان على شاكلتها من قضايا المؤمنين في كل زمانٍ ومكانٍ جعل الله ناموس الحكم لتحقيق السلم بين المؤمنين
في قول الله تعالى
:
{
فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي

حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ

وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ }
صدق الله العظيم


فأبلغوا نصيحتي هذه إلى حبيبي في الله

الملك عبد الله ابن عبد العزيز آل سعود

ما استطعتم بكل حيلة ووسيلة من غير خطر عليكم من الجاهلين الذين لا يعلمون، كونكم في أمة يرون الحق باطلاً والباطل حقاً.

ويا أبا متعب، فما أحوجكم إلى ظهور الإمام المهدي،

وأخشى أن يُضيِّق الله الخناق على المسلمين

حتى يُسلِّموا للحقِّ تسليماً أو يعذبهم الله عذاباً أليماً،

فاتقوا الله أحبتي في الله وأبصروا الحق في دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني من قبل أن يُبصِّرُكم الله بالحق والعالمين بالدخان المبين.تصديقا لقول الله تعالى:


{
بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ يَلْعَبُونَ (9) فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ (10) يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ (11) رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ (12) أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرَى وَقَدْ جَاءهُمْ رَسُولٌ مُّبِينٌ (13) ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقَالُوا مُعَلَّمٌ مَّجْنُونٌ (14) إِنَّا كَاشِفُو الْعَذَابِ قَلِيلاً إِنَّكُمْ عَائِدُونَ (15) يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَى إِنَّا مُنتَقِمُونَ (16) }
صدق الله العظيم [الدخان]

وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين..
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
___________________

الإمام ناصر محمد اليماني
29 - 10 - 1434 هــ
05 - 09 - 2013 مـ
06:00 صباحــاً
ــــــــــــــــــــــ



المهديّ المنتظَر يأمر جميع الأنصار في جميع الأقطار بالحفاظ على أمن الأنصار في كل قطرٍ
فليتقوا الله الواحد القهّار ويطيعوا الأمر ..


بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافّة أنبياء الله ورسله من أوّلهم إلى خاتمهم صلوات ربّي عليهم جميعاً ومن تبعهم ولا نفرّق بين أحدٍ من رسله ونحن له مسلمون، أمّا بعد..

ويا قرة العين "الباحث" عن الحقّ، قال الله تعالى:
{يُؤْتِي الحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ وَمَن يُؤْتَ الحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً وَمَا يَذَّكَّرُ إلاَّ أُوْلُوا الأَلْبَابِ} صدق الله العظيم [البقرة:269].

كمثل أن يؤتي الله الداعية الحكمة في دعوة النّاس إلى سبيل الله على بصيرةٍ من ربّهم فلن تنفع البصيرة فيهتدوا ما لم ترافق البصيرة الحكمة في الدّعوة إلى سبيل الله. تصديقاً لقول الله تعالى:
{ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ ربّك بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ ربّك هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ} صدق الله العظيم [النحل:125].

ولكني أراك تعتب على الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني في بيانه الليّن والمحترم إلى أبي متعب الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود لعلّه يتذكّر أو يخشى! ويا رجل، فهل ترى لو أنّ الإمام ناصر محمد اليماني جرح أبو متعب بكلامٍ فهل ترى أحداً سوف يجرؤ على حمل البيان إلى الديوان الملكي أو إلى قصر الملك عبد الله أو إلى الجهات المختصَّة وفي البيان سبٌّ وشتمٌ للملك عبد الله؟ بل وحتى ولو تجرأ أحدٌ وحمله حتى يسلّمه للملك عبد الله يداً بيدٍ فهل ترى أبا متعب سوف يستجيب بالكلام الفظّ؟ فحتماً سوف تجد فتوى العقل تقول: بل لن يزيده إلا نفوراً وإصراراً على الباطل.

ويا حبيبي في الله "الباحث" لقد آتاني الله الحكمة في الدّعوة حتى أجادلهم بالتي هي أحسن لعلهم يتقون ربّهم فيهتدون، ويا حبيبي في الله تعال لننظر إلى قول فرعون لبني إسرائيل. قال الله تعالى: {
فَحَشَرَ فَنَادَىٰ ﴿٢٣
فَقَالَ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَىٰ﴿٢٤} صدق الله العظيم [النازعات].

وبرغم علم الله بقول فرعون الباطل ولكنّّكم تجدون الله في محكم كتابه أنّه يوصي رسول الله موسى وأخاه هارون -عليهما الصلاة والسلام- أن يستخدما الحكمة في الدّعوة وأن لا يُنَفّرا فرعون بالكلام الفظّ حتى لا تأخذه العزّة بالإثم، ولذلك أمر الله أنبياءه أن يقولوا لفرعون القول اللين الحسن لعله يتذكّر أو يخشى فيتّبع الحقّ من ربّهم، ولذلك قال الله تعالى:
{
اذْهَبَا إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰ ﴿٤٣
فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَىٰ ﴿٤٤} صدق الله العظيم [طه].

فلماذا تلوم علينا يا حبيبي في الله إن استخدمنا الحكمة في الدّعوة المهديّة إلى الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بالحكمة والموعظة الحسنة؟ فليس الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني كما تظنّ كمثل الذين يثنون على الملوك والرؤساء ليُرزقوا منهم أو ليكفّوا شرهم أو ليكسبوا رضوانهم وحاشا لله فلست بأسَفٍ عليهم؛ بل ذلك أمرٌ من الله في محكم كتابه إلى الرسل والأنبياء والمهديّ المنتظر، تصديقاً لقول الله تعالى:
{ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ ربّك بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ ربّك هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ} صدق الله العظيم [النحل:125].

ألا ترى أنّ الحجّة لنا عليك وليست الحجّة لك على الإمام المهديّ حتى تعاتبه بغير الحقّ؟ وأرجو من الله أن يطهِّر قلبك تطهيراً مما كان فيه، وكن من الشاكرين أنْ جعلك الله في الأمّة التي يبعث الله فيها الإمام المهديّ، وكن من الشاكرين أنْ أعثرك الله على دعوة الإمام المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني في عصر الحوار من قبل الظهور، وكن من الشاكرين أنْ هدى الله قلبك إلى الاستجابة لدعوة الإمام المهديّ واتّباع الحقّ من ربّك، فطهَّرَ الله قلبك من الشرك تطهيراً.

ولا يضرُّ الأنصار بعضهم بعضاً فيسبّ أحدهم ملكاً أو رئيسَ دولةٍ عربيّةٍ أو إسلاميّة فيذكره بالاسم كون ذلك سوف يضرّ الأنصار أكثر مما ينفعهم، فحين يطَّلع عليه أحد ضباط البحث السياسيّ في أمن ملوك أو رؤساء الدّول فسوف يرفع تقريراً لملكه أو رئيسه فيقول له: إنّ أنصار ناصر محمد اليماني يسبّونك ويشتمونك وينصبون لك العداء والبغضاء، فمن ثمّ يأمر أمن الدولة بالقبض على أنصار ناصر محمد اليماني في تلك الدولة برغم أنّ الذي شتمه ليس من أنصارنا الذين في دولته؛ بل من أنصارنا في دولة أخرى. ولكن الذين سوف يدفعون الثمن هم أنصار ناصر محمد اليماني الذين في شعْبِ ذلك الملك أو الرئيس،
ولذلك نأمر كافة الأنصار بعدم سبّ وشتم أيٍّ من رؤساء وملوك المسلمين على الإطلاق، فليحافظ الأنصار على أمن بعضهم بعضاً ويحرصون على بعضهم بعضاً، وليس أنّ الأنصاري فقط يفكّر في أمن نفسه وحين يرى أنه في مأمنٍ لو سبّ أو شتم رئيساً أو ملك دولة أخرى ليس في دولته ومن ثم يقول: "وماذا يفعل بي وأنا لست من شعبه ولا في دولته ولا أحتكم بحكمه؟". ويرى أنّه في مأمن كونه ينتمي إلى دولةٍ أخرى.

ومن ثم نقيم عليه الحجّة بالحقّ ونقول: يا حبيبي في الله "الباحث 9/30"، إنّي أراك تشتم آل سعود ألا ترى أنك عرَّضت للخطر أنصار المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني بالمملكة العربيّة السعوديّة؟ وقد تعرضهم للمساءَلة في أمن الدّولة لكون التقرير الأمني سوف يُرفع بأنّ أنصار الإمام ناصر محمد اليماني يشتمون آل سعود ويقولون فيهم كذا وكذا، برغم أنّ أنصارنا في المملكة العربيّة السعوديّة بُرَآءُ من سبِّ وشتم آل سعود ولكنّهم هم من سيدفعون الثمن لو ينجرف الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني لإرضاء قومٍ آخرين فيسبّ ويشتم آل سعود ليرضي الأنصاري "الباحث". وهيهات هيهات أن يتبع الحقّ أهواءكم؛ بل أتَّبع أحسن القول في محكم الكتاب؛ بل الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ذو عقلٍ رشيدٍ يدعو بالبيان الحقّ للقرآن المجيد لنهديهم إلى صراط العزيز الحميد على بصيرةٍ من الله، ونلتزم في دعوتنا بالحكمة والموعظة الحسنة، وحتى في دعوتنا لأعدائنا كذلك نستخدم الحكمة في دعوتنا. تصديقاً لقول الله تعالى:
{وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (33) ولا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34) وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (35)} صدق الله العظيم [فصلت].

وأقمنا عليك الحجّة بالحقّ يا حبيبي في الله الباحث، ونعم؛ فأحياناً تجد الإمام المهديّ فظّاً في خطابه لقومٍ آخرين ممن علِمْنا أنّهم من شياطين البشر من الذين يُظهرون الإيمان ويُبطنون الكفر والمكر للصدِّ عن اتّباع الذّكر، فأعلم مع من تكون الغِلظة يا حبيبي في الله "الباحث 30/9" فكن من الشاكرين يا قرة عيني، وما كان للإمام المهديّ الحقّ أن يتّبع أهواء أنصاره ولا أهواء المسلمين ولا أهواء أحدٍ من العالمين؛ بل أنطق بالحقّ وأهدي إلى صراطٍ مستقيمٍ على بيِّنة من ربّي فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر، وما أنا عليهم بوكيل وما علينا إلا البلاغ فبلغوا بياني إلى الملك عبد الله أحبتي في الله فتبرأ ذمّتكم.

وبالنسبة للحلّ في القضيّة السوريّة فليس أنّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني هو من حكَمَ بذلك الحلّ؛ بل ذلكم حكم الله إليكم في محكم كتابه، فلو كنتم على كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ لَما أفتى حسن نصر الله حزبه اللبناني بالهجوم على الشعب السوريّ لينصروا طائفةَ الشيعة، وكذلك لو كان علماء السُّنة على الحقّ لما أفتوا أتباعهم بالقتال مع أصحاب السّنة في سوريا، فهل هذا هو الحلّ للقضيّة السوريّة في نظركم أن تفتوا المؤمنين بسفك دماء بعضهم بعضاً؟ ولا ننكر ظلم الحكّام في دويلاتهم ولكن ليس هذا هو الحلّ أن يقتَتِل شعوب المسلمين فيما بينهم كونه محرَّمٌ عليهم أن يسفكوا دماء بعضهم بعضاً، وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمن متعمداً. تصديقاً لقول الله تعالى:
{وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَنْ يَقْتُلَ مُؤْمِنًا إِلَّا خَطَأً} صدق الله العظيم [النساء:92].


أي بغير قصدٍ إلا أن يكون لإقامة حدود الله فيقتل النفس بالحقّ من غير ظلمٍ، فأمّا القتالٌ وقتلُ المؤمنين بعضهم بعضاً، فاتقوا الله يا من يفتون بقتال المؤمنين فيما بينهم ليسفك دماء بعضهم بعضاً بسبب التعصب المذهبيّ، فتذكروا قول الله تعالى:
{وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا (93)} صدق الله العظيم [النساء].

فقد كثر الفساد في البرِّ والبحر ومُلِئَت بصرى العراق بالفساد الدمويّ، ويوجد فيها فسادٌ كبيرٌ وجرائم كبرى يندى لها الجبين وتبكي منها العيون، فهل خلّف التحرير الأمريكي وحلفاؤه للشعب العراقي خيراً؟ بل دمارٌ كبيرٌ وجعلوه شِيعاً وأحزاباً يقتل بعضهم بعضاً.

ورجوت من الله أن يرحمهم برحمته ويرحم المؤمنين في سوريا ومصر وفي كل مكانٍ في العالمين، فليس للإمام المهديّ المنتظر حولٌ ولا قوة في عصر الحوار من قبل الظهور حتى نرفع الظلم عن المظلومين، ولكن من بعد الفتح المبين والنّصر والتمكين في العالمين من الله العزيز الحكيم، فسوف ننتقم للمظلوم من الظالم ولن تأخذنا في الله لومة لائمٍ ونرفع ظلم الإنسان عن أخيه الإنسان ونسعى إلى تحقيق السلام العالميّ بين شعوب البشر وإلى التعايش السلميّ بين المسلم والكافر، وما بعث الله المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني إلا رحمةً للعالمين.

وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
_____________

[ لقراءة البيان من الموسوعة ]

الله أكبر والعزة لله وللمهدي المنتظر

وما بعث الله المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني إلا رحمة للعالمين
قلت ووفيت امامي الغالي..حفظك الله و حفظ كل الانصار..اللهم يسر امر هاته الدعوة المباركة بحكمتك ورحمتك يا ارحم الراحمين و يا احكم الحاكمين..
قلت ووفيت امامي الغالي..حفظك الله و حفظ كل الانصار..اللهم يسر امر هاته الدعوة المباركة بحكمتك ورحمتك يا ارحم الراحمين و يا احكم الحاكمين.. انتهى الاقتباس من جواد المغرب
يا الله رحمتك على عبادك انك أرحم بهم مني ومن الأقربين اليهم فلقد بكت العين وحزن القلب على هذا الوضع الموجع و مالنا إلا أن نرجوك و نتضرع إليك وأنت حبيب قلوبنا أرحم الراحمين اللطيف الخبير بحال عبادك المؤمنين فأشفي صدورنا وأتم نعمتك وأتم نورنا وأفتح لنا فتحنا و يوم إذن تفرح قلوبنا .
بسم الله الرحمن الرحيم

ونعم الحكمه التي تتحلى بها فهي تقض مضاجع الكفار والمنافقين الذين يتربصون لا شعال الفتن فيجدون خطاباتك وبياناتك تتحلى بالحكمة ولا يجدون فيها ما يشبع رغباتهم لتأجيج النار المشتعلة نار الخلافات والمشاكل بل يجدو بياناتك كطفاية الحريق تخمدهم قبل الاخرين فيحتارون أكثر ولا يجدون سبيل الا الاعتراف بالحق او المكابرة والوقوف ضد الحق بكل وضوح
https://www.mahdialumma.org/showthread.php?p=114798 انتهى الاقتباس من الإمام ناصر محمد اليماني
يا حبيبي يا خليفة الله السلام عليك ورحمة الله وبركاته وصلى الله وسلم عليك وعلى جميع رسله وآلك وآلهم ومن تبعهم إلى أن يشاء الله ,,

اللهم إني أشهدك وأشهد ملائكتك وجملة عرشك وجميع خلقك من الإنس والجن ووما نعلم ومما لا نعلم أن خليفتك الحق ناصر محمد اليماني حبيبي في حبك قد بين فأوضح من بيان ووضوح كتابك الذي أنزلت وحكم فعدل من عدل كتابك الذي أنزلت فجاهد الناس والخلق أجمعين كما أمرته ,,

شهادة أستودعك إياها يا ربي وأسألك يا مثبت القلوب أن تثبتني على القول والعمل حتى ألقاك فأشهد لخليفتك وأنعم بنعيم رضوانك يا حبيبي يا الله يا نعيمي الأعظيم

اللهم عجل عجل عجل يا حبيبي يا ربي يا نعيمي الأعظيم في ظهور خليفتك يا أرحم الراحمين
بسم الله الرحمن الرحيم

امامي الكريم انا اشهد لله انك تدعوا بالحكمة والموعظة الحسنة
ولم يكن اعتراضي على طريقة الدعوة
انما كان استغرابي الشديد حينما قلت انهم لا يقبلون الغزو
وهم من يطالب امريكا باليل والنهار بتوجيه الضربه العسكرية لسوريا
وهم من طالب امريكا بغزو العراق وهم من طالب امريكا بضرب ليبيا وهم من وراء تهديد امريكا لايران
وهم من دعم الانقلاب العسكري ضد مرسي في مصر

على العموم لقد حذفت المشاركة السابقة بالكامل دام قد تكون سبب لاحراج اخرين

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
والصلاه والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه وعلى الامام ناصر محمد
كم نحن بحاجه الان الى الدعاء وخاصه دعاء الامام ان يفرج عن الشعوب العربيه مافيها من كرب وهم وغم وحزن
لاحول ولاقوه الا بالله وندعوا الله الكريم الحنان المنان ان يفرج كرب اهل سوريا
ويجنبهم كل مكروه
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سمعا وطاعة يا امام الامة ومفتيها وحاميها باذن الله نسال الله ان يعجل لك بالنصر والتمكين
اقتباس من بيان الامام
ولا يضرُّ الأنصار بعضهم بعضاً فيسبّ أحدهم ملكاً أو رئيسَ دولةٍ عربيّةٍ أو إسلاميّة فيذكره بالاسم كون ذلك سوف يضرّ الأنصار أكثر مما ينفعهم، فحين يطَّلع عليه أحد ضباط البحث السياسيّ في أمن ملوك أو رؤساء الدّول فسوف يرفع تقريراً لملكه أو رئيسه فيقول له: إنّ أنصار ناصر محمد اليماني يسبّونك ويشتمونك وينصبون لك العداء والبغضاء، فمن ثمّ يأمر أمن الدولة بالقبض على أنصار ناصر محمد اليماني في تلك الدولة برغم أنّ الذي شتمه ليس من أنصارنا الذين في دولته؛ بل من أنصارنا في دولة أخرى. ولكن الذين سوف يدفعون الثمن هم أنصار ناصر محمد اليماني الذين في شعْبِ ذلك الملك أو الرئيس،ولذلك نأمر كافة الأنصار بعدم سبّ وشتم أيٍّ من رؤساء وملوك المسلمين على الإطلاق، فليحافظ الأنصار على أمن بعضهم بعضاً ويحرصون على بعضهم بعضاً، وليس أن الأنصاري فقط يفكّر في أمن نفسه وحين يرى أنه في مأمنٍ لو سبّ أو شتم رئيساً أو ملك دولة أخرى ليس في دولته ومن ثم يقول: "وماذا يفعل بي وأنا لست من شعبه ولا في دولته ولا أحتكم بحكمه؟" ويرى أنّه في مأمن كونه ينتمي إلى دولةٍ أخرى!.
اللهم اني اعوذ بك ان ارضى بشئ حتى ترضى

والصلاة والسلام على الأنبياء والرسل الكرام من أولهم إلى آخرهم وعلى خليفة الله إمام الأنبياء ناصر محمد اليماني وجميع من اتبعهم وسار على نهجهم..
يامعلمنا الإمام العليم الحليم الحكيم ناصرمحمد اليماني يامن معلمه الله الواحد القهار من وسع كل شيء رحمة وعلما ..رضينا بك يامن أتاه الله الحكمه و أحاطه بعلم كتابه الكريم إماماً وخليفة لله في العالمين ,فكيف لانطيع من رضيه الله لنا إماماً وخليفة؟؟!!
قال الله تعالى:{أفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْماً لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ} صدق الله العظيم [المائدة:50]
فسمعاً وطاعةً لمن زاده الله بسطة في العلم وجعله من أهل الذكر ومن أولي الأمر حكماً بالعدل بين المختلفين يأيتهم بالحكم الحق مستنبطاً إياه من القرآن العظيم
وصبراً ياأحبتي الأنصار على مايأمر به ويبينه الإمام الحبيب فقد لا تحيطون علماً ببعض الأمور ولايزال إمامنا هو المهيمن على من جادله بكتاب الله حتى يتبين لهم الحق أو يحكم الله فيهم بحكمه,وسمعأً وطاعة لما أنزل الله في كتابه:
{ وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ ۖ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ (7) }
صدق الله العظيم [الحشر]
ولن تنهض الأمه ولن تجد الحل لجميع المشاكل وما تمر به من الأزمات إلا بالرجوع لحكم الله:
{إنَّا أنزَلْنَا إلَيْكَ الْكِتَابَ بِالحَقِّ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَا أَرَاكَ اللَّهُ} [النساء: 105].
أسأل الله أن يهدي بخليفته حكام العرب والمسلمين والناس أجمعين,وييسر ظهوره المبارك ويمكن له في الأرض وينصره وجميع المسلمين على أعداء الله والدين.
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
===
بأبي انت وأمي يا اّخر خلفاء الله على الارض .. يا ماحي الظلام .. يامن أوتي الحكمة وفصل الخطاب و البصيرة !

اما بالنسبة للاخ الكريم الحبيب "الباحث"

فاعلم انك اخطأت في فهم الامام المهدي الذي يدعو بالحكمة و الموعظة الحسنة

فعندما قال : "لا يقبلون الغزو"

فسأقربها اليك بمعنى ومثال اّخر

|عندما ترى شخص يوشك ان يقوم بإيذاء شخص اّخر أيذاء جسديا .. فيقوم اللبيب "الباحث" ويقول للذي يريد الاذية :يا اخي الكريم .. اتقي الله .. فأنت الرجل الذي لا يريد ايذاء الضعفاء:
فعندها يلين قلب ذلك الشخص وقد يكف عن أذى الشخص الاّخر
|

مثال اّخر :
|عندما يكون هنالك رجل غني لا يعطي الفقراء .. فيقوم اللبيب الحبيب "الباحث" فيقول :اتقي الله .. فأنت الرجل الطيب الكريم الذي يكرم الفقراء: فعندها يلين قلبه وقد يعطي الفقراء من ماله|

اتمنى تكون وضحت الصورة .. وإن اخطأت يا إمامي وقرة عيني .. فأرجوك ان تصحح لي يا صاحب علم الكتاب

والسلام على من اتبع الهدى
===

اخوكم معتز جند الله من ارض اليمن
https://www.mahdialumma.org/showthread.php?p=114798 انتهى الاقتباس من الإمام ناصر محمد اليماني
صدقت يا إمامنا وقرّة عيون الأنصار ، وكذلك كان فعل جدّك من قبل صلّ الله عليكم وعلى آلكم جميعا ، وإنّ في قولك هذا لحكمة بالغة
فسمعا وطاعة والله المستعان
بسم الله الرحمن الرحيم امامي الكريم انا اشهد لله انك تدعوا بالحكمة والموعظة الحسنة ولم يكن اعتراضي على طريقة الدعوة انما كان استغرابي الشديد حينما قلت انهم لا يقبلون الغزو وهم من يطالب امريكا باليل والنهار بتوجيه الضربه العسكرية لسوريا وهم من طالب امريكا بغزو العراق وهم من طالب امريكا بضرب ليبيا وهم من وراء تهديد امريكا لايران وهم من دعم الانقلاب العسكري ضد مرسي في مصر على العموم لقد حذفت المشاركة السابقة بالكامل دام قد تكون سبب لاحراج اخرين
انتهى الاقتباس من الباحث30/9
بسم الله الرحمن الرحيم

تدبر اخي الباحث القول جيداً

فاتق الله يا أبا متعب فأنت الملك الأبي العربي لا يقبل الغزو الأجنبي في الوطن العربي، فلا تُطع الذين ينصحونك أن تدعو أمريكا وحلفاءها

فالقصد واضح بأنه يفترض بأنه لعروبته لا يقبل بأي غزو لاي دوله عربية وليس معنى ذلك القول تاكيد او نفي
سمعا وطاعة امامنا امام الخلائق الحاضر المهدى المنتظر ناصر محمد اليمانى الخليفة الخاتم عليك الصلاة والسلام والتسليم
امرك نافذ امامى باذن الله تعالى لاتهتم ان الله ربنا الحبيب الاحب بالغ امره قد جعل الله لكل شئ قدر

الإمام ناصر محمد اليماني
29 - 10 - 1434
هــ
05 - 09 - 2013
مـ
06:00
صباحــاً
ــــــــــــــــــــــ


المهدي المنتظر يأمر جميع الأنصار في جميع الأقطار
بالحفاظ على أمن الأنصار في كل قطرٍ،
فليتقوا الله الواحد القهّار ويطيعوا الأمر..





بسم الله الرحمن الرحيم،
والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله ورسله من أوّلهم إلى خاتمهم صلوات ربّي عليهم جميعاً ومن تبعهم ولا نفرّق بين أحدٍ من رسله ونحن له مسلمون، أمّا بعد..

ويا قرة العين "الباحث"عن الحقّ، قال الله تعالى:
{ يُؤْتِي الحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ وَمَن يُؤْتَ الحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً وَمَا يَذَّكَّرُ إلاَّ أُوْلُوا الأَلْبَابِ }
صدق الله العظيم [ البقرة:269]

كمثل أن يؤتي الله الداعية الحكمة في دعوة النّاس إلى سبيل الله على بصيرةٍ من ربّهم فلن تنفع البصيرة فيهتدوا مالم ترافق البصيرة الحكمة في الدّعوة إلى سبيل الله. تصديقاً لقول الله تعالى:

{ ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ ربّك بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ۖ
وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ۚ إِنَّ ربّك هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ ۖ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }
صدق الله العظيم [النحل:125]

ولكني أراك تعتب على الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني

في بيانه اللين والمحترم إلى أبي متعب
الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود لعلّه يتذكر أو يخشى!


ويا رجل،
فهل ترى لو أنّ الإمام ناصر محمد اليماني
جرح أبو متعب بكلامٍ,
فهل ترى أحداً سوف يجرؤ على حمل البيان إلى الديوان الملكي أو إلى قصر الملك عبد الله أو إلى الجهات المختصَّة
وفي البيان سبٌّ وشتمٌ للملك عبد الله؟!
بل وحتى ولو تجرأ أحدٌ وحمله حتى يسلّمه للملك عبد الله يداً بيدٍ
فهل ترى أبا متعب سوف يستجيب بالكلام الفظّ؟



فحتماً سوف تجد فتوى العقل تقول:
بل لن يزيده إلا نفوراً وإصراراً على الباطل.

ويا حبيبي في الله "الباحث"لقد آتاني الله الحكمة في الدّعوة

حتى أجادلهم بالتي هي أحسن لعلهم يتقون ربّهم فيهتدون.
ويا حبيبي في الله تعال لننظر إلى قول فرعون لبني إسرائيل،
قال الله تعالى:
{ فَحَشَرَ فَنَادَىٰ ﴿٢٣﴾فَقَالَ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَىٰ﴿٢٤}

صدق الله العظيم [النازعات:22]

وبرغم علم الله بقول فرعون بالباطل ولكنّكم تجدون الله في محكم كتابه بأنه يوصي رسول الله موسى وأخاه هارون - عليهما الصلاة والسلام - أن يستخدموا الحكمة في الدّعوة وأن لا يُنَفّروا فرعون بالكلام الفظّ حتى لا تأخذه العزّة بالإثم، ولذلك أمر الله أنبياءه أن يقولوا لفرعون القول اللين الحسن لعله يتذكّر أو يخشى فيتبع الحقّ من ربّهم. ولذلك قال الله تعالى:
{ اذْهَبَا إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰ ﴿٤٣﴾فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَىٰ ﴿٤٤}

صدق الله العظيم [طه]

فلماذا تلوم علينا يا حبيبي في الله إن استخدمنا الحكمة في الدّعوة المهديّة إلى الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بالحكمة والموعظة الحسنة؟ فليس الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني كما تظنّ كمثل الذين يثنون على الملوك والرؤساء ليُرزقوا منهم أو ليكفّوا شرهم أو ليكسبوا رضوانهم وحاشا لله فلست بآسف عليهم؛ بل ذلك أمرٌ من الله في محكم كتابه إلى الرسل والأنبياء والمهديّ المنتظر. تصديقاً لقول الله تعالى:

{ ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ ربّك بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ۖ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ۚ إِنَّ ربّك هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ ۖ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }
صدق الله العظيم [النحل:125]

ألا ترى أن الحجّة لنا عليك وليس الحجّة لك على الإمام المهديّ حتى تعاتبه بغير الحقّ؟ وأرجو من الله أن يطهِّر قلبك تطهيراً مما كان فيه، وكن من الشاكرين أنْ جعلك الله في الأمّة التي يبعث الله فيها الإمام المهدي، وكن من الشاكرين أنْ أعثرك الله على دعوة الإمام المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني في عصر الحوار من قبل الظهور، وكن من الشاكرين أنْ هدى الله قلبك إلى الاستجابة لدعوة الإمام المهديّ واتّباع الحقّ من ربّك، فطهَّرَ الله قلبك من الشرك تطهيراً.

ولا يضرُّ الأنصار بعضهم بعضاً! فيسبّ أحدهم ملكاً أو رئيسَ دولةٍ عربيّةٍ أو إسلاميّة فيذكره بالاسم كون ذلك سوف يضرّ الأنصار أكثر مما ينفعهم، فحين يطَّلع عليه أحد ضباط البحث السياسيّ في أمن ملوك أو رؤساء الدّول فسوف يرفع تقريراً لملكه أو رئيسه فيقول له: إنّ أنصار ناصر محمد اليماني يسبّونك ويشتمونك وينصبون لك العداء والبغضاء، فمن ثمّ يأمر أمن الدولة بالقبض على أنصار ناصر محمد اليماني في تلك الدولة برغم أنّ الذي شتمه ليس من أنصارنا الذين في دولته؛ بل من أنصارنا في دولة أخرى. ولكن الذين سوف يدفعون الثمن هم أنصار ناصر محمد اليماني الذين في شعْبِ ذلك الملك أو الرئيس،ولذلك نأمر كافة الأنصار بعدم سبّ وشتم أيٍّ من رؤساء وملوك المسلمين على الإطلاق، فليحافظ الأنصار على أمن بعضهم بعضاً ويحرصون على بعضهم بعضاً، وليس أن الأنصاري فقط يفكّر في أمن نفسه، وحين يرى أنه في مأمنٍ لو سبّ أو شتم رئيساً أو ملك دولة أخرى ليس في دولته ومن ثم يقول: "وماذا يفعل بي وأنا لست من شعبه ولا في دولته ولا أحتكم بحكمه؟" ويرى أنّه في مأمن كونه ينتمي إلى دولةٍ أخرى!.


ومن ثم نقيم عليه الحجّة بالحقّ ونقول: يا حبيبي في الله "الباحث 9/30"، إني أراك تشتم آل سعود ألا ترى أنك عرَّضت للخطر أنصار المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني بالمملكة العربيّة السعوديّة؟ وقد تعرضهم للمساءَلة في أمن الدّولة لكون التقرير الأمني سوف يُرفع بأنّ أنصار الإمام ناصر محمد اليماني يشتمون آل سعود ويقولون فيهم كذا وكذا، برغم أنّ أنصارنا في المملكة العربيّة السعوديّة بُرَآءُ من سبِّ وشتم آل سعود ولكنّهم هم من سيدفعون الثمن لو ينجرف الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني لإرضاء قومٍ آخرين فيسبّ ويشتم آل سعود ليرضي الأنصاري "الباحث". وهيهات هيهات أن يتبع الحقّ أهواءكم؛ بل أتَّبع أحسن القول في محكم الكتاب؛ بل الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ذو عقلٍ رشيدٍ يدعو بالبيان الحقّ للقرآن المجيد لنهديهم إلى صراط العزيز الحميد على بصيرةٍ من الله، ونلتزم في دعوتنا بالحكمة والموعظة الحسنة، وحتى في دعوتنا لأعدائنا كذلك نستخدم الحكمة في دعوتنا. تصديقاً لقول الله تعالى:

{ وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (33)ولا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34) وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (35) }
صدق الله العظيم [فصلت]

وأقمنا عليك الحجّة بالحقّ يا حبيبي في الله الباحث.. ونعم، فأحياناً تجد الإمام المهديّ فظّاً في خطابه لقومٍ آخرين ممن علِمْنا أنّهم من شياطين البشر من الذين يُظهرون الإيمان ويُبطنون الكفر والمكر للصدِّ عن اتّباع الذّكر، فأعلم مع من تكون الغِلظة يا حبيبي في الله "الباحث 30/9" فكن من الشاكرين يا قرة عيني، وما كان للإمام المهديّ الحقّ أن يتّبع أهواء أنصاره ولا أهواء المسلمين ولا أهواء أحدٍ من العالمين؛ بل أنطق بالحقّ وأهدي إلى صراطٍ مستقيمٍ على بيِّنة من ربّي فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر، وما أنا عليهم بوكيل وما علينا إلا البلاغ فبلغوا بياني إلى الملك عبد الله أحبتي في الله فتبرأ ذمّتكم.

وبالنسبة للحلّ في القضيّة السوريّة فليس أن الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني هو من حكَمَ بذلك الحلّ؛ بل ذلكم حكم الله إليكم في محكم كتابه، فلو كنتم على كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ لَما أفتى حسن نصر الله حزبه اللبناني بالهجوم على الشعب السوريّ لينصروا طائفةَ الشيعة، وكذلك لو كان علماء السُّنة على الحقّ لما أفتوا أتباعهم بالقتال مع أصحاب السّنة في سوريا، فهل هذا هو الحلّ للقضيّة السوريّة في نظركم أن تفتوا المؤمنين بسفك دماء بعضهم بعضاً؟! ولا ننكر ظلم الحكّام في دويلاتهم ولكن ليس هذا هو الحلّ أن يقتَتِل شعوب المسلمين فيما بينهم كونه محرمٌ عليهم أن يسفكوا دماء بعضهم بعضاً، وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمن متعمداً. تصديقاً لقول الله تعالى:

{ وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَنْ يَقْتُلَ مُؤْمِنًا إِلَّا خَطَأً }
صدق الله العظيم [النساء:92]

أي بغير قصد إلا أن يكون لإقامة حدود الله فيقتل النفس بالحقّ من غير ظلمٍ، فأمّا القتالٌ وقتلُ المؤمنين بعضهم بعضاً.. فاتقوا الله يا من يفتون بقتال المؤمنين فيما بينهم ليسفك دماء بعضهم بعضاً بسبب التعصب المذهبيّ، فتذكروا قول الله تعالى:

{ وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا (93) }
صدق الله العظيم [النساء]

فقد كثر الفساد في البرِّ والبحر ومُلِئَت بصرى العراق بالفساد الدمويّ، ويوجد فيها فسادٌ كبيرٌ وجرائم كبرى يندى لها الجبين وتبكي منها العيون، فهل خلّف التحرير الأمريكي وحلفاؤه للشعب العراقي خيراً؟ بل دمارٌ كبيرٌ وجعلوه شِيعاً وأحزاباً يقتل بعضهم بعضاً.

ورجوت من الله أن يرحمهم برحمته ويرحم المؤمنين في سوريا ومصر وفي كل مكانٍ في العالمين، فليس للإمام المهديّ المنتظر حولٌ ولا قوة في عصر الحوار من قبل الظهور حتى نرفع الظلم عن المظلومين، ولكن من بعد الفتح المبين والنّصر والتمكين في العالمين من الله العزيز الحكيم، فسوف ننتقم للمظلوم من الظالم ولن تأخذنا في الله لومة لائمٍ ونرفع ظلم الإنسان عن أخيه الإنسان ونسعى إلى تحقيق السلام العالميّ بين شعوب البشر وإلى التعايش السلميّ بين المسلم والكافر، وما بعث الله المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني إلا رحمةً للعالمين.


وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
_________________



بِسْـــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــمِ اللّـــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــهِ الرَّحْمَــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــن ِ الرَّحِيـــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــمِ

الحمد لله رب العالمين ،

صلّى الله وملائكته عليك وعلى أنبيائه ورسله وأنصارهم وأنصارك وآلكم أجمعين وسلّم تسليماً كثيرا؛

نعم القول ماقاله إمام الخير والبركة

( سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ )

جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ ۚ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا
ياإمام العالمين
لقدصدقت ورب الكعبة وبالحق نطقت
ومن عارض أسلوبك في الدعوة الى الله
عليهم الحجة أقمت
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والمرسلين
صدق خليفة الله الحكيم عليه الصلاة والسلام ويعلم من الله ما لا نعلم
وسمعا وطاعه والحمدلله رب العالمين.
اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	Screenshot_۲۰۲۰۰۲۱۴-۱۳۲۷۲۴_Chrome.jpg 
مشاهدات:	365 
الحجم:	99.9 كيلوبايت 
الهوية:	6141


اقتباس المشاركة 114798 من موضوع لا للغزو الأجنبي في الوطن العربي فاتقوا الله ياحكام العرب ونفذوا أمرالله في محكم الكتاب لحل قضية سوريا الشام


الإمام ناصر محمد اليماني
29 - 10 - 1434 هــ
05 - 09 - 2013 مـ
06:00 صباحــاً
ــــــــــــــــــــــ



المهديّ المنتظَر يأمر جميع الأنصار في جميع الأقطار بالحفاظ على أمن الأنصار في كل قطرٍ
فليتقوا الله الواحد القهّار ويطيعوا الأمر ..


بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافّة أنبياء الله ورسله من أوّلهم إلى خاتمهم صلوات ربّي عليهم جميعاً ومن تبعهم ولا نفرّق بين أحدٍ من رسله ونحن له مسلمون، أمّا بعد..

ويا قرة العين "الباحث" عن الحقّ، قال الله تعالى:
{يُؤْتِي الحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ وَمَن يُؤْتَ الحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً وَمَا يَذَّكَّرُ إلاَّ أُوْلُوا الأَلْبَابِ} صدق الله العظيم [البقرة:269].

كمثل أن يؤتي الله الداعية الحكمة في دعوة النّاس إلى سبيل الله على بصيرةٍ من ربّهم فلن تنفع البصيرة فيهتدوا ما لم ترافق البصيرة الحكمة في الدّعوة إلى سبيل الله. تصديقاً لقول الله تعالى:
{ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ ربّك بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ ربّك هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ} صدق الله العظيم [النحل:125].

ولكني أراك تعتب على الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني في بيانه الليّن والمحترم إلى أبي متعب الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود لعلّه يتذكّر أو يخشى! ويا رجل، فهل ترى لو أنّ الإمام ناصر محمد اليماني جرح أبو متعب بكلامٍ فهل ترى أحداً سوف يجرؤ على حمل البيان إلى الديوان الملكي أو إلى قصر الملك عبد الله أو إلى الجهات المختصَّة وفي البيان سبٌّ وشتمٌ للملك عبد الله؟ بل وحتى ولو تجرأ أحدٌ وحمله حتى يسلّمه للملك عبد الله يداً بيدٍ فهل ترى أبا متعب سوف يستجيب بالكلام الفظّ؟ فحتماً سوف تجد فتوى العقل تقول: بل لن يزيده إلا نفوراً وإصراراً على الباطل.

ويا حبيبي في الله "الباحث" لقد آتاني الله الحكمة في الدّعوة حتى أجادلهم بالتي هي أحسن لعلهم يتقون ربّهم فيهتدون، ويا حبيبي في الله تعال لننظر إلى قول فرعون لبني إسرائيل. قال الله تعالى: {
فَحَشَرَ فَنَادَىٰ ﴿٢٣
فَقَالَ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَىٰ﴿٢٤} صدق الله العظيم [النازعات].

وبرغم علم الله بقول فرعون الباطل ولكنّّكم تجدون الله في محكم كتابه أنّه يوصي رسول الله موسى وأخاه هارون -عليهما الصلاة والسلام- أن يستخدما الحكمة في الدّعوة وأن لا يُنَفّرا فرعون بالكلام الفظّ حتى لا تأخذه العزّة بالإثم، ولذلك أمر الله أنبياءه أن يقولوا لفرعون القول اللين الحسن لعله يتذكّر أو يخشى فيتّبع الحقّ من ربّهم، ولذلك قال الله تعالى:
{
اذْهَبَا إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰ ﴿٤٣
فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَىٰ ﴿٤٤} صدق الله العظيم [طه].

فلماذا تلوم علينا يا حبيبي في الله إن استخدمنا الحكمة في الدّعوة المهديّة إلى الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بالحكمة والموعظة الحسنة؟ فليس الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني كما تظنّ كمثل الذين يثنون على الملوك والرؤساء ليُرزقوا منهم أو ليكفّوا شرهم أو ليكسبوا رضوانهم وحاشا لله فلست بأسَفٍ عليهم؛ بل ذلك أمرٌ من الله في محكم كتابه إلى الرسل والأنبياء والمهديّ المنتظر، تصديقاً لقول الله تعالى:
{ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ ربّك بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ ربّك هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ} صدق الله العظيم [النحل:125].

ألا ترى أنّ الحجّة لنا عليك وليست الحجّة لك على الإمام المهديّ حتى تعاتبه بغير الحقّ؟ وأرجو من الله أن يطهِّر قلبك تطهيراً مما كان فيه، وكن من الشاكرين أنْ جعلك الله في الأمّة التي يبعث الله فيها الإمام المهديّ، وكن من الشاكرين أنْ أعثرك الله على دعوة الإمام المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني في عصر الحوار من قبل الظهور، وكن من الشاكرين أنْ هدى الله قلبك إلى الاستجابة لدعوة الإمام المهديّ واتّباع الحقّ من ربّك، فطهَّرَ الله قلبك من الشرك تطهيراً.

ولا يضرُّ الأنصار بعضهم بعضاً فيسبّ أحدهم ملكاً أو رئيسَ دولةٍ عربيّةٍ أو إسلاميّة فيذكره بالاسم كون ذلك سوف يضرّ الأنصار أكثر مما ينفعهم، فحين يطَّلع عليه أحد ضباط البحث السياسيّ في أمن ملوك أو رؤساء الدّول فسوف يرفع تقريراً لملكه أو رئيسه فيقول له: إنّ أنصار ناصر محمد اليماني يسبّونك ويشتمونك وينصبون لك العداء والبغضاء، فمن ثمّ يأمر أمن الدولة بالقبض على أنصار ناصر محمد اليماني في تلك الدولة برغم أنّ الذي شتمه ليس من أنصارنا الذين في دولته؛ بل من أنصارنا في دولة أخرى. ولكن الذين سوف يدفعون الثمن هم أنصار ناصر محمد اليماني الذين في شعْبِ ذلك الملك أو الرئيس،
ولذلك نأمر كافة الأنصار بعدم سبّ وشتم أيٍّ من رؤساء وملوك المسلمين على الإطلاق، فليحافظ الأنصار على أمن بعضهم بعضاً ويحرصون على بعضهم بعضاً، وليس أنّ الأنصاري فقط يفكّر في أمن نفسه وحين يرى أنه في مأمنٍ لو سبّ أو شتم رئيساً أو ملك دولة أخرى ليس في دولته ومن ثم يقول: "وماذا يفعل بي وأنا لست من شعبه ولا في دولته ولا أحتكم بحكمه؟". ويرى أنّه في مأمن كونه ينتمي إلى دولةٍ أخرى.

ومن ثم نقيم عليه الحجّة بالحقّ ونقول: يا حبيبي في الله "الباحث 9/30"، إنّي أراك تشتم آل سعود ألا ترى أنك عرَّضت للخطر أنصار المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني بالمملكة العربيّة السعوديّة؟ وقد تعرضهم للمساءَلة في أمن الدّولة لكون التقرير الأمني سوف يُرفع بأنّ أنصار الإمام ناصر محمد اليماني يشتمون آل سعود ويقولون فيهم كذا وكذا، برغم أنّ أنصارنا في المملكة العربيّة السعوديّة بُرَآءُ من سبِّ وشتم آل سعود ولكنّهم هم من سيدفعون الثمن لو ينجرف الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني لإرضاء قومٍ آخرين فيسبّ ويشتم آل سعود ليرضي الأنصاري "الباحث". وهيهات هيهات أن يتبع الحقّ أهواءكم؛ بل أتَّبع أحسن القول في محكم الكتاب؛ بل الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ذو عقلٍ رشيدٍ يدعو بالبيان الحقّ للقرآن المجيد لنهديهم إلى صراط العزيز الحميد على بصيرةٍ من الله، ونلتزم في دعوتنا بالحكمة والموعظة الحسنة، وحتى في دعوتنا لأعدائنا كذلك نستخدم الحكمة في دعوتنا. تصديقاً لقول الله تعالى:
{وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (33) ولا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34) وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (35)} صدق الله العظيم [فصلت].

وأقمنا عليك الحجّة بالحقّ يا حبيبي في الله الباحث، ونعم؛ فأحياناً تجد الإمام المهديّ فظّاً في خطابه لقومٍ آخرين ممن علِمْنا أنّهم من شياطين البشر من الذين يُظهرون الإيمان ويُبطنون الكفر والمكر للصدِّ عن اتّباع الذّكر، فأعلم مع من تكون الغِلظة يا حبيبي في الله "الباحث 30/9" فكن من الشاكرين يا قرة عيني، وما كان للإمام المهديّ الحقّ أن يتّبع أهواء أنصاره ولا أهواء المسلمين ولا أهواء أحدٍ من العالمين؛ بل أنطق بالحقّ وأهدي إلى صراطٍ مستقيمٍ على بيِّنة من ربّي فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر، وما أنا عليهم بوكيل وما علينا إلا البلاغ فبلغوا بياني إلى الملك عبد الله أحبتي في الله فتبرأ ذمّتكم.

وبالنسبة للحلّ في القضيّة السوريّة فليس أنّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني هو من حكَمَ بذلك الحلّ؛ بل ذلكم حكم الله إليكم في محكم كتابه، فلو كنتم على كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ لَما أفتى حسن نصر الله حزبه اللبناني بالهجوم على الشعب السوريّ لينصروا طائفةَ الشيعة، وكذلك لو كان علماء السُّنة على الحقّ لما أفتوا أتباعهم بالقتال مع أصحاب السّنة في سوريا، فهل هذا هو الحلّ للقضيّة السوريّة في نظركم أن تفتوا المؤمنين بسفك دماء بعضهم بعضاً؟ ولا ننكر ظلم الحكّام في دويلاتهم ولكن ليس هذا هو الحلّ أن يقتَتِل شعوب المسلمين فيما بينهم كونه محرَّمٌ عليهم أن يسفكوا دماء بعضهم بعضاً، وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمن متعمداً. تصديقاً لقول الله تعالى:
{وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَنْ يَقْتُلَ مُؤْمِنًا إِلَّا خَطَأً} صدق الله العظيم [النساء:92].


أي بغير قصدٍ إلا أن يكون لإقامة حدود الله فيقتل النفس بالحقّ من غير ظلمٍ، فأمّا القتالٌ وقتلُ المؤمنين بعضهم بعضاً، فاتقوا الله يا من يفتون بقتال المؤمنين فيما بينهم ليسفك دماء بعضهم بعضاً بسبب التعصب المذهبيّ، فتذكروا قول الله تعالى:
{وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا (93)} صدق الله العظيم [النساء].

فقد كثر الفساد في البرِّ والبحر ومُلِئَت بصرى العراق بالفساد الدمويّ، ويوجد فيها فسادٌ كبيرٌ وجرائم كبرى يندى لها الجبين وتبكي منها العيون، فهل خلّف التحرير الأمريكي وحلفاؤه للشعب العراقي خيراً؟ بل دمارٌ كبيرٌ وجعلوه شِيعاً وأحزاباً يقتل بعضهم بعضاً.

ورجوت من الله أن يرحمهم برحمته ويرحم المؤمنين في سوريا ومصر وفي كل مكانٍ في العالمين، فليس للإمام المهديّ المنتظر حولٌ ولا قوة في عصر الحوار من قبل الظهور حتى نرفع الظلم عن المظلومين، ولكن من بعد الفتح المبين والنّصر والتمكين في العالمين من الله العزيز الحكيم، فسوف ننتقم للمظلوم من الظالم ولن تأخذنا في الله لومة لائمٍ ونرفع ظلم الإنسان عن أخيه الإنسان ونسعى إلى تحقيق السلام العالميّ بين شعوب البشر وإلى التعايش السلميّ بين المسلم والكافر، وما بعث الله المهديّ المنتظر ناصر محمد اليماني إلا رحمةً للعالمين.

وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
_____________

[ لقراءة البيان من الموسوعة ]

اضغط هنا لقراءة البيان المقتبس..